وجوه "تجمعية " في حكومة الشاهد بقلم احمد الرحموني رئيس المرصد التونسي لاستقلال القضاء

في يوم التصويت بمجلس نواب الشعب على الاعضاء الجدد في حكومة السيد يوسف الشاهد لا يمكن ان نمر دون" تنويه " بالسياسة الثابتة التي طبعت هذه الحكومة منذ اعلانها اول مرة في 20 اوت 2016 وهي الاعتماد على وجوه "تجمعية" لم يفتنا في حينه التعرض الى بعض سيرهم (التي لا يخفوها ) داخل الحزب "الاستبدادي المنحل".
(راجع جملة من المقالات المنشورة بعدد من المواقع الالكترونية في نفس الموضوع تحت عنوان "من سير اعضاء الحكومة الجديدة " - حقائق صادمة عن" وزيرة تجمعية" : نزيهة العبيدي الزوابي- التجمعيون في الحكومة الجديدة.. هل من مزيد ؟!.)
ويتضح ان الاعضاء "التجمعيين " بحكومة السيد يوسف الشاهد(والمقصود كل من انتمى هيكليا للتجمع الدستوري الديمقراطى وعمل على دعمه) قد حافظوا على وجودهم بالحكومة رغم التحويرين الاساسيين (في 25 فيفري و 6 سبتمبر2017) باستثناء كاتب الدولة السابق المكلف بالتجارة السيد فيصل الحفيان الذي عين مستشارا لدى رئيس الجمهورية ثم لدى رئيس الحكومة.
وفضلا عن ذلك فان التحاق 5 اعضاء من "التجمعيين" بحكومة الشاهد بموجب التحوير الاخير (3 وزراء و2 كتاب دولة ) الى جانب 5 اعضاء سابقين تمت ترقية احدهم الى رتبة وزير (رضوان عيارة ) يجعل من تلك المجموعة اقلية كبيرة ومؤثرة(10 اعضاء) ذات لون خاص وتاريخ مشترك في اطار حكومة متعددة تضم 28 وزيرا و15 كاتب دولة.
وفي هذا الصدد يبدو ان التحوير الجديد قد استهدف تعزيز "المواقع التجمعية" في وزارات جوهرية (احداها من وزارات السيادة ) اضافة الى توسيع "الحضور التجمعي " بكتابات الدولة فمن جهة الوزراء تعد حكومة الشاهد 5 وزراء تجمعيين من بينهم عضوان بالحكومة الاصلية:
1- السيدة نزيهة العبيدي وزيرة المرأة والأسرة والطفولة في التشكيلة الاصلية وهي من اعضاء اللجنة المركزية للتجمع الدستوري الديمقراطي المنبثقة عن مؤتمر التحدي المنعقد في 2 اوت 2008 اضافة الى التصاقها بشخص ليلى بن علي واشرافها على برنامجها عند توليها رئاسة منظمة المرأة العربية سنة 2009 .
2- السيد عبد الكريم الزبيدي وزير الدفاع الذي انتمى الى التجمع الدستوري الديمقراطي وهو ما اهله الى تولي خطة كاتب دولة لدى الوزير الأول مكلف بالبحث العلمي والتكنولوجيا في الفترة بين سنة 1999 إلى سنة 2000 قبل ان يسمى وزيرا للصحة بتاريخ 23 جانفي 2001 ثم وزيرا منتدبا لدى الوزير الأول مكلفا بالبحث العلمي والتكنولوجيا بتاريخ 16 اكتوبر 2001 .
3- السيد رضا شلغوم وزير المالية الذي انتسب الى التجمع الدستوري الديمقراطي كبقية وزراء حكومة محمد الغنوشي الاولى وشغل بداية من 14 جانفي 2010 الى غاية 27 جانفي 2011 نفس الخطة المذكورة .وهو من جملة المقربين لرئيس الدولة و رئيس الحكومة وهو ما اهله لان يسمى بداية من 17 فيفري 2016 مستشارا لدى رئيس الجمهورية وبداية من 22 جوان 2017 رئيسا لديوان السيد يوسف الشاهد.
4- السيد حاتم بن سالم وزير التربية الذي انتمى الى التجمع الدستوري الديمقراطي وتولى بداية من 1 سبتمبر2003 خطة كاتب دولة لدى وزير الشؤون الخارجية مكلف بالشؤون المغاربية والأفريقية وفي 29 اوت 2008 خطة وزير للتربية و التكوين الى غاية سقوط بن علي.
5- السيد رضوان عيارة وزير النقل في التشكيلة الجديدة وقد سمي في الحكومة الاصلية كاتب دولة مكلفا بالهجرة وشؤون التونسيين بالخارج وقد سبق ان تولى خطة كاتب عام لجنة تنسيق التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل ببون (ألمانيا)خلال سنة 2010 كما شغل بعد الثورة خطة وال على الكاف وهو صاحب المقولة المشهورة "الزين من فوق وربي من بعد".
اما من جهة كتاب الدولة فتعد الحكومة 5 اعضاء من بينهم 3 بالحكومة الاصلية :
1- السيد شكري بن حسن كاتب الدولة للشؤون المحلية والبيئة بالحكومة الاصلية وهومتخرج من الاكاديمية السياسية للتجمع الدستوري الديمقراطي المنحل سنة 2002.
وقد تولى صلب الحزب الحزب المنحل خطة كاتب عام المكتب الجامعي لطلبة التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل بالوسط من سنة 2000 الى سنة 2003 وخطة كاتب عام مساعد جامعة التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل بأكودة من سنة 2001 الى سنة 2005. كما شغل بعد الثورة خطة وال على صفاقس ثم القيروان.
2- السيد هشام بن احمد كاتب الدولة لدى وزير التجارة مكلف بالتجارة الخارجية بالتشكيلة الجديدة .وقد سمي بالحكومة الاصلية كاتب دولة للنقل. وهو عضو باللجنة المركزية للتجمع اضافة الى توليه مناصب قيادية بنفس الحزب اهمها أمين مال وطني لمنظمة طلبة التجمع الدستوري الديمقراطي في الفترة المتراوحة من سنة 1995 الى سنة 1997. ويذكر في هذا السياق انه انتسب الى حزب الحركة الدستورية لينتقل بعد ذلك الى حزب نداء تونس ويستقر اخيرا بحزب افاق تونس.
3- السيد هاشم الحميدي وهوكاتب الدولة لدى وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة في الحكومة الاصلية .وقد ثبت انتسابه لهياكل التجمع الدستوري الديمقراطي واعتباره وجها من وجوه الحزب المنحل.ويشهد على ذلك توليه سنة 2009 لخطة معتمد جرزونة بولاية بنزرت.
4-السيد حاتم شهر الدين الفرجاني وهو كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية المكلف بالديبلوماسية الاقتصادية في التشكيلة الجديدة.وقد بدا نشاطه بالتجمع في ديسمبر 2007 وكان عضوا باللجنة المركزية وكاتبا عاما في نفس الحزب لجامعة "دوسلدورف " بالمانيا.
وقد صرح في حوار له "أنا مثلي مثل كثير من الكفاءات التونسية في الخارج لم يكن أمامها هامش كبير للنشاط و«التجمع» السابق كان الفضاء الوحيد تقريبا الذي يسمح للتونسيين بالخارج بالنشاط والمساهمة في خدمة تونس "(التونسية -17سبتمبر 2014).
5- السيد عادل الجربوعي وهوكاتب الدولة لدى وزير الشؤون الاجتماعية المكلف بالهجرة والتونسيين بالخارج في التشكيلة الجديدة .وقد كان يشغل منصبا قياديا في الادارة المركزبة للتجمع المنحل بصفته امينا عاما مساعدا مكلفا بالشباب و التربية والثقافة .وفضلا عن ذلك "انتخب "عضوا بمجلس النواب سنة 2009 ثم سمي مكلفا بمامورية لدى ديوان الوزير الاول محمد الغنوشي .كما تم تعيينه بعد الثورة رئيسا لديوان وزير التربية ناجي جلول و شغل خطة مستشار بوزارة التربية .وهو الى حين تسميته المنسق العام لحركة نداء تونس وعضوبمكتبها السياسي .


للمشاركة في الدورة التكوينية حول المسؤولية المجتمعية للمؤسسات على ضوء المواصفة القياسية أيزو 26000 اضغط هنا


أو للمشاركة في الدورة التكوينية حول نظام مكافحة الفساد حسب المعيار الدولي أيزو 37001 اضغط هنا


 
 
قيم الموضوع
(0 أصوات)
  • آخر تعديل على الإثنين, 11 أيلول/سبتمبر 2017 07:59
  • حجم الخط

فيديوهات قضاء نيوز

Loading Player...

تابعونا على الفايسبوك



تابعونا على تويتر

خريطة الموقع

للإتصال بنا

العنوان : 29 شارع المنجي سليم باردو

الهاتف : 224 224 71

الفاكس : 244 224 71

البريد الإلكتروني : marsed.kadha.tn@gmail.com