ناجي البغوري: العدالة الإنتقالية لم تشمل قطاع الصّحافة

اعتبر رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، ناجي البغوري، أن العدالة الإنتقالية، بما تتضمنه من مصارحة ومصالحة، لم تشمل قطاع الصحافة في تونس إلى غاية اليوم ".
وأضاف البغوري في شهادة قدمها أثناء لقاء تحت شعار " سيمينار الذاكرة الصحفية وإصلاح الإعلام " نظمته مؤسسة التميمي للبحث العلمي، أن "السبب في عدم إعداد القائمة السوداء التي كانت إحدى مخرجات مؤتمر النقابة لسنة 2011، يعود لسببين أولهما دعوة الإتحاد الدولي للصحفيين بأن تمر المسألة عبر العدالة الإنتقالية ولعدم حصول النقابة على قائمة رسمية من رئاسة الجمهورية (في عهد الرئيس السابق منصف المرزوقي) تتضمن الإثباتات اللازمة بخصوص كل من تورط في كتابة التقارير في شأن زملائه من الصحفيين وحجم الأموال التي كانت تصرف من قبل النظام السابق للسيطرة على الصحفيين.
وأوضح أن النقابة قدّمت في وقت سابق، ملفا لهيئة الحقيقة والكرامة ووضعت نفسها على ذمتها في أي معلومات تطلبها وأن نقابة الصحفيين تنتظر إلى الآن دعوتها لعرض ما تملكه من معلومات.
وقد تعرض البغوري في شهادته إلى " أطوار الإنقلاب الذي دبّرته السلطة آنذاك على المكتب الشرعي للنقابة سنة 2009، مؤكدا أن الغرض منه كان إحكام السيطرة على الفضاء العام من قبل النظام السابق الذي لم يكن يؤمن حتى بعملية تنفيس جزئية في قطاع الإعلام ".
ولاحظ أن المكتب الشرعي للنقابة تحوّل بعد ذلك من منظمة مستقلة إلى منظمة معارضة للنظام بصفة علنية، الأمر الذي استغله نظام بن علي " لتلفيق تهم كيدية لأعضاء المكتب وهرسلتهم وهرسلة داعميهم الذين استماتوا في الدفاع عن القطاع رغم الضغوطات ". 
وبخصوص تجربته الذاتية قال نقيب الصحفيين إنه " تعرّض لأحد أكثر المواقف التي استشعر فيه الخوف حينما اتصل به راكب سيارة كانت تترصده هو وابنته ليهدده بإمكانية تعريض ابنته لعدد من الانتهاكات في صورة استمراره في نشاطه ".
وحذّر البغوري من عودة آلة الإستبداد بالوجوه ذاتها والممارسات السابقة، في كل من رئاستي الجمهورية والحكومة، مشيرا إلى انتهاجهما السياسات السابقة نفسها، باللجوء إلى منطق الصداقات والدعوات الخاصة ومحاولة تمرير مبادرات الهدف منها الحد من حرية الإعلام، على غرار مبادرة حزب نداء تونس بخصوص تجريم القذف الإلكتروني.
وانتقد نقيب الصحفيين ما أسماه " غياب التوازن في وسائل الإعلام الأكثر جماهيرية، على غرار القنوات التلفزية والإذاعية، ما جعل حضور السلطة التنفيذية فيها طاغيا " معتبرا أن « أغلب الإعلاميين المؤثرين في المشهد الإعلامي ارتبطوا بالآلة القديمة ".

 للمشاركة في الدورات التكوينية :

 

الدورة التكوينية التاريخ الرابط
دور الخبير المحاسب في التدقيق في سلامة المنظومة المعلوماتية 07 أفريل 2018 هنا
التصرف القضائي: الاشكاليات التطبيقية يومي 06 و 07 أفريل 2018 هنا
اليات تحيين الرسوم العقارية يومي الجمعة 13 والسبت 14أفريل 2018 هنا
قانون تأمين المسؤولية المدنية عن حوادث المرور 20 و 21 أفريل 2018 هنا
Compétences relationnelles : le savoir et le savoir-être au service du savoir- faire le 27 - 28 avril 2018 هنا
المالية الإسلامية : المبادئ وأهم العقود والتطبيقات يومي الجمعة 29 والسبت 30 جوان 2018 هنا
الأنقليزية القانونية(دورة أكتوبر 2018) بداية من 25 سبتمبر الى 28 أكتوبر 2018 هنا

 

 
 

 

 

 
قيم الموضوع
(0 أصوات)
  • آخر تعديل على الإثنين, 16 نيسان/أبريل 2018 08:02
  • حجم الخط

فيديوهات قضاء نيوز

Loading Player...

تابعونا على الفايسبوك



تابعونا على تويتر

خريطة الموقع

للإتصال بنا

العنوان : 29 شارع المنجي سليم باردو

الهاتف : 224 224 71

الفاكس : 244 224 71

البريد الإلكتروني : marsed.kadha.tn@gmail.com